enar

تقنية كي كي تي بالموجات الصوتية لعلاج العمود الفقري وآلام الظهر

ماهي آلام الظهر؟

يتكون العمود الفقري من 33 فقرة تتصل مع بعضها البعض لتكون القناة العظمية، التي بدورها تحمي وتدعم الحبل الشوكي ومن خلال الفراغات الموجودة بين الفقرات تمر أعصاب صغيرة تدخل وتخرج من الحبل الشوكي. مهمة هذه الاعصاب هي نقل الرسائل ما بين الدماغ وباقي أعضاء الجسم. يحدث الألم نتيجة لضغط أو تهيج هذه الأعصاب. وفي معظم الحالات تحدث هذه الحالة نتيجة لتلف في الديسك الغضروفي، غالبا ما يسمى  فتق أو نتوء أو انزلاق غضروفي.

المصدر الآخر المحتمل لآلام أسفل الظهر هو المفاصل الخلفية للعمود الفقري. تساعد هذه المفاصل العمود الفقري بالتحرك بانسيابية في حال انتظام حركتها بشكل صحيح. وعند تغير الوضع الطبيعي لهذه المفاصل تظهر الأعراض على هيئة ألم. وأظهرت الحالات أن من يعانون من آلام مزمنة أسفل الظهر يقومون بتعويض الخلل في العمود الفقري عن طريق إشراك عضلات أخرى لا تستخدم في حركات معينة. في حال عدم عودة العمود الفقري لوضعه المثالي فإن الأعمال اليومية الاعتيادية ستسارع عملية تآكل العمود الفقري مما يؤدي إلى تآكل الفقرات.

علامات تستوجب الاهتمام

  • ألم على هيئة حرقان أو وخز في منطقة الظهر.
  • وجع أو ضغط يزداد عند الحركة أو السعال.
  • صعوبة الجلوس على نفس الوضعية لمدة طويلة.
  • توجه الألم إلى أحد او كلا الطرفين السفلين.
  • تنميل، حرقان، وخز أو وخز يشبه الابر في كلا الرجلين.
  • ألم ناتج عن تغير الوضع من الجلوس إلى الوقوف.

عوامل تسبب خطورة

  • مشاركتك بأنشطة تحتاج إلى حركات متكررة.
  • تعرضك لصدمة مفاجئة على عمودك الفقري أو رقبتك أو راسك.
  • عملك في وظيفة تتطلب منك حمل أوزان ثقيلة، إنحناء إلى الأمام أو التفاف في الجسم، خصوصا في حال عدم تعودك على ممارسة هذا النشاط
  • كانت وضعية جسدك سيئة.
  • الحمل
  • كان عمرك أكبر من ٣٠ سنة.
  • كنت مدخنا، لا تمارس أي نشاط رياضي وعندك زيادة في الوزن.